طرق الحماية

إذا كنت مصابًا بفيروس نقص المناعة ولم تتلق العلاج، فيمكنك أنتعدي أفراد آخرين، حتى لو لم تظهر الأعراض بعد.

لا تستخدم إلا مواد الحقن الخاصة بك أو مواد جديدة.
تناول الأدوية أثناء فترة حملك إذا كنتي إيجابية ضد فيروس نقص المناعة.

في حالة الطواريء

إذا كنت معرضًا للإصابة بفيروس نقص المناعة، فيمكنك تناول الدواء المعروف باسم العلاج الوقائي بعد التعرض للإصابة ("PEP"). تناول الدواء بأسرع ما يمكن (ليس بعد 3 أيام بعد التلامس غير المحمي). كلما بدأت في تناول العلاج أسرع بعد التلامس غير المحمي سوف ترتفع معدلات عدم إصابتك بالعدوى. اطلبي من الطبيب المساعدة.

رجل يتحدث مع خبير في الشئون الصحية

لن تتعرض للمزيد من خطر العدوى

إذا كنت تتناولين أدويتك لفيروس نقص المناعة بشكل صحيح كل يوم، فسوف ينخفض حجم عدوى نقص المناعة المكتسبة في دمك (العدوى الفيروسية). بعد مرور بضعة أشهر، فقد لا يمكن في أغلب الأحوال تجنب الأمر، من خلال كون الفيروس لا يزال في جسمك. عندئذ فلن يكون هناك تقريبًا أي خطر من تسببك في عدوى إنسان آخر.
في ظل ظروف معينة يمكنك أن تقومي بالجماع الجنسي بدون استعمال الواقي الجنسي مع شريك حياتك المنتظم (العلاقة المستقرة المنتظمة) والذي لا يعاني من مرض نقص المناعة المكتسبة:

  • إذا كنت تتناولين أدويتك بشكل صحيح كل يوم،
  • إذا لم يتم، طوال 6 أشهر، الكشف عن العدوى الفيروسية
  • إذا تم كشف إصابتك بالعدوى الفيروسية قبل أقل من 6 أشهر مضت، و
  • إذا لم تكن لديك أية عدوى المنقولة جنسيًا أخرى والغشاء المخاطي لفمك أو الشرج أو القضيب أو المهبل غير متضرر.

تحدثي مع طبيبك و مع شربك حياتك إذا أردت ممارسة الجماع الجنسي بدون واقي جنسي.

زوجان يتحدثان معًا

هل تبحث عن تعليمات؟ بحث عن مهني في مجال الصحة.

التعليمات