العذرية تعني أن شخصًا ما لم يمارس بعد الجماع الجنسي. توجد عدة أنواع من الجنس إلى جانب الجماع.

كل من الذكور (الرجال) والإناث (السيدات) يمكن أن يكونوا عذراى.

غشاء البكارة: ليس دليلًا على العذرية

لن يمكنك رؤية أو الشعور بأن شخصًا ما عذري. ولا حتى الطبيب يمكنه القيام بذلك.

غشاء البكارة ليس دليلًا على العذرية:

  • غشاء البكارة ليس عضوًا يحكم غلق المهبل. غشاء البكارة لا يتمزق داخليًا عندما تمارس المرأة الجماع الجنسي لأول مرة.
  • والمرأة لا تنزف دائمًا عندما تمارس الجماع الجنسي لأول مرة. أغلب السيدات لا ينزفن. إذا كان غشاء البكارة ضيقًا للغاية فيمكن أن تنزف المرأة قليلًا. العمليات الجراحية لإنشاء أو استعادة غشاء البكارة في أغلب الأحوال لا تحدث أي فارق.
  • المرأة لا يمكنها فقد عذريتها من خلال استخدام سدادات قطنية (فوط التامبون) أثناء دورة الحيض. إذا كنت تريد الشعور بمزيد من الأمان، فيمكنك استخدام الفوط الصحية بدلًا من ذلك.
امرأة تستلقي على ظهرها مفرّجةً بين ساقيها. ويكون التركيز على الأعضاء التناسلية المرئية.
عرض مفصل لغشاء البكارة بداخل المهبل: حلقة نسيجية لينة. غشاء البكارة ليس عضوًا يحكم غلق المهبل.
عرض مفصل لغشاء بكارة عريض لا يتمزق أثناء ممارسة الجماع. هذا ما يحدث في أغلب الحالات.

هل تبحث عن تعليمات؟ بحث عن مهني في مجال الصحة.

التعليمات